اخصائى طارق العرابى(ابو احمد)
حين تملا كفيك من قمح القلب ---كى تطعم ارواحهم الجائعه ثم يخذلون احساسك النبيل ---فلا تعاتبهم ---فقط قل وداعا وابتسم-----------------ويشرفنى تسجيلكم سلفا فى منتداى ويسعدنى صداقتكم الدائمه ومساهمتكم بمنتداى لاثرائه مع خالص حبى وتقديرى طارق العرابى رئيس قسم الرخص بمجلس مدينة ميت سلسيل - عضو نادى المراسلات الدوليه حول العالم
راديو اذاعة الطرب المصرى
راديو اذاعة الطرب مصر
راديو اذاعة الطرب مصر
المواضيع الأخيرة
» الشهداء أكرم منا جميعا
السبت 15 أكتوبر 2016, 3:40 pm من طرف طارق العرابى

» الشهداء أكرم منا جميعا
السبت 15 أكتوبر 2016, 3:39 pm من طرف طارق العرابى

» اصل عائلة العرابى
الثلاثاء 20 سبتمبر 2016, 10:49 am من طرف زائر

» المصرى والاكل
الأحد 19 يونيو 2016, 8:38 pm من طرف طارق العرابى

» تحياتى إلى الأستاذ سيد هاشم
السبت 14 مايو 2016, 9:31 am من طرف طارق العرابى

» اتحدوا ..................ياعرب
السبت 05 سبتمبر 2015, 4:31 pm من طرف طارق العرابى

» الانتخابات المفككه
السبت 05 سبتمبر 2015, 3:58 pm من طرف طارق العرابى

» الله يرحمك عمى مختار
الأحد 05 أبريل 2015, 10:04 pm من طرف طارق العرابى

» نصائح ......غاليه
الجمعة 13 مارس 2015, 1:21 pm من طرف طارق العرابى

الساعه الخضراء

Cairo

توقيت مدينة ميت سلسيل
ملفات وقضايا اسلاميه

ملفات وقضايا إسلامية

الصلاه

الصبر مفتاح الفرج

اذهب الى الأسفل

19012013

مُساهمة 

الصبر مفتاح الفرج





  1. بعد هجرة النبى الكريم إلى المدينة المنورة كان من المفترض أن يحيا المسلمون الأوائل من المهاجرين فى رغد ونعيم، بعدما عانوه فى مكة المكرمة من عنت الكافرين وظلمهم، ولكن على العكس تماماً، فقد بدأ النبى الكريم وأصحابه الكرام مرحلة جديدة من الكفاح الدامى - على حد قول أستاذنا الراحل الشيخ محمد الغزالى.

  2. وعاش المسلمون منذ أن نزل النبى الكريم من فوق ناقته مرحلة بناء المسجد، وتوفيق المجتمع الداخلى، بالمؤاخاة بين المهاجرين والأنصار، فى سابقة لم يشهدها تاريخ البشر، ثم فى وضع دستور المدينة والدولة الأولى للإسلام، والذى أصبح أول دستور مكتوب يحدد العلاقة بين المسلمين واليهود داخل دولة الإسلام الفتية.


  3. وما كاد النبى يرسخ دعائم دولته حتى بدأت مرحلة الكفاح الحقيقية مع قوى الكفر، بسقوط الدماء والشهداء فى بدر، ثم فى أُحد، ثم الخندق، وبين تلك المعارك التى أرهقت المسلمين، جاءت سخافات المنافقين ومكائدهم وتربصهم بالنبى وصحبه وكرههم لنجاح الدولة وظهور الحق، فراحوا يضربون الصفوف ويهجون الأذناب ويؤلبون الأعداء حتى يضعفوا الصف ويهدموا أركان الدولة.


  4. وتأتى أهم العقبات الكؤود أمام النبى وصحابته، وكان اليهود ودورهم الخبيث فى نقض العهود والمواثيق الخيانة وانتهاك حرمة المسلمين، إلى أن استطاع النبى وصحبه القضاء على فلولهم.


  5. ومن العجيب أن أرض المدينة لم تتحول بقدوم هؤلاء الأطهار إلى جنة غناء وواحة خضراء، ولكن فى فترات أصابها الجدب وانقطع المطر حتى ذبل الزرع، وجف الضرع، فاشتكى بعض الصحابة لنبيهم الكريم حتى دعا الله تعالى ونزل المطر.


  6. كما عاش النبى الكريم وصحابته فى المدينة ولم يشبعوا يوماً من طعام ولم يهنئوا يوماً بالقصور الذاخرة والحصون المنيعة، بل ظلوا يعانون الفقر والحر والبرد، ورغم كل تلك المحن فإن النبى وأصحابه نجحوا وانتصروا وأقاموا دولة الإسلام التى هزت ملك الجبابرة والقياصرة.


  7. وأرى وجهاً للشبه بين ما نعانيه اليوم من فتن وجدل وخلاف وبين مجتمع المدينة، فالحرب على دولة مصر الجديدة قوية تمتد من الداخل، حيث الفلول والكارهين للثورة وأصحاب المصالح والهوى والمغرضين والخاسرين فى وجود النظام الجديد، فيحاول الجميع تمزيق العرى وتفتيت القوى وتهديد الأمن وترويع الشعب وإرهابه وتخويفه بالجوع تارة وبالانفلات الأمنى وبالمطالب الفئوية وبتشويه الزمرة الجديدة التى لم تمض فى الحكم سوى شهور وتحملها مساوئ قرون مضت.


  8. كما تأتى الحرب على مصر الجديدة من الخارج، حيث التربص الصهيونى بمصر وسيناء وضرب غزة، كلها فتن يحاول العدو الصهيونى جرنا فيها لندخل دوامة لا وقت لها.


  9. ولكن الحل الربانى دائماً موجود، بالصبر على المحن حتى تمر، وبعدها يبدأ موسم حصاد الصابرين، فصبراً قليلاً يا مصريين، وأخلصوا النوايا، وسيفاجأ الجميع بالحل الربانى الذى سنهنأ به جميعاً.


_اخصائى طارق العرابى مجلس مدينة ميت سلسيل __________
ماتمنيت البكاء يوما ولكن هم الزمان ابكانى




....تمنيت ان اعيش كما تريد نفسى






ولكن عاشت نفسى كما يريد زمانى
avatar
طارق العرابى
مدير المنتدى
مدير المنتدى

عدد المساهمات : 1342
تاريخ التسجيل : 17/10/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eloraby.7olm.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

الصبر مفتاح الفرج :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى