اخصائى طارق العرابى(ابو احمد)
حين تملا كفيك من قمح القلب ---كى تطعم ارواحهم الجائعه ثم يخذلون احساسك النبيل ---فلا تعاتبهم ---فقط قل وداعا وابتسم-----------------ويشرفنى تسجيلكم سلفا فى منتداى ويسعدنى صداقتكم الدائمه ومساهمتكم بمنتداى لاثرائه مع خالص حبى وتقديرى طارق العرابى رئيس قسم الرخص بمجلس مدينة ميت سلسيل - عضو نادى المراسلات الدوليه حول العالم
راديو اذاعة الطرب المصرى
راديو اذاعة الطرب مصر
راديو اذاعة الطرب مصر
المواضيع الأخيرة
» الشهداء أكرم منا جميعا
السبت 15 أكتوبر 2016, 3:40 pm من طرف طارق العرابى

» الشهداء أكرم منا جميعا
السبت 15 أكتوبر 2016, 3:39 pm من طرف طارق العرابى

» اصل عائلة العرابى
الثلاثاء 20 سبتمبر 2016, 10:49 am من طرف زائر

» المصرى والاكل
الأحد 19 يونيو 2016, 8:38 pm من طرف طارق العرابى

» تحياتى إلى الأستاذ سيد هاشم
السبت 14 مايو 2016, 9:31 am من طرف طارق العرابى

» اتحدوا ..................ياعرب
السبت 05 سبتمبر 2015, 4:31 pm من طرف طارق العرابى

» الانتخابات المفككه
السبت 05 سبتمبر 2015, 3:58 pm من طرف طارق العرابى

» الله يرحمك عمى مختار
الأحد 05 أبريل 2015, 10:04 pm من طرف طارق العرابى

» نصائح ......غاليه
الجمعة 13 مارس 2015, 1:21 pm من طرف طارق العرابى

الساعه الخضراء

Cairo

توقيت مدينة ميت سلسيل
ملفات وقضايا اسلاميه

ملفات وقضايا إسلامية

الصلاه

نعم ...نعم...نعم ......الف...مليون نعم

اذهب الى الأسفل

10012014

مُساهمة 

نعم ...نعم...نعم ......الف...مليون نعم




.. وبدأ العد التنازلي للاستفتاء علي دستور مصر الجديدة صاحبة الثورتين في ثلاث سنوات وعزل وسجن رئيسين لها وهذا لم يحدث من قبل في اية دولة من دول العالم. اذن ما حدث انما يعكس قدرات خاصة لهذا الشعب العبقري "الجبار" إذا جاز لنا التعبير.. هذا الشعب الذي حير ومازال يحير جميع خبراء السياسة علي المستوي الدولي من حيث عدم قدرته علي توقع خطوته القادمة ومدي قدراته الخاصة التي تميزه كشعب يختلف عن شعوب العالم بلا استثناء في التعامل مع المتغيرات والتحديات التي يتعرض لها بشكل شبه يومي سواء علي المستوي الداخلي أو علي المستوي الاقليمي أو الدولي.. هذه التحديات وغيرها سوف تشجع المصريين جميعا بلا استثناء للذهاب إلي صناديق الاستفتاء يومي 14 و15 يناير ليقولوا لجميع دول العالم والحاقدين والمتآمرين "نعم للدستور" الذي شارك في وضع مواده جميع أطياف وفئات الشعب المصري دون استثناء وكما تشير المؤشرات الأولية عن حجم الاقبال المتوقع انه سوف يتخطي نسبة ال 75% ممن لهم الحق في التصويت ليؤكد المصريون للعالم انهم قادرين وجبابرة ولا يستسلمون للانكسار أو الهزيمة ولا يقبلون كما يقول المثل العامي "لوي الذراع" وان الوطن عندهم أهم من أرواحهم هكذا يقول ويؤكد تاريخها دائما ولكن لا أحد يقرأ من الأعداء سواء بالداخل أو الخارج علي السواء.
"لكن" وهي أداة شرط في اللغة العربية مقابل زحف الشعب المصري بأطيافه علي لجان الاستفتاء علي الدستور والتصويت بنعم سوف يكون لهم شروط وعلي صناع القرار أن يستعدوا لها ومن أهمها اعلان الموقف الاقتصادي بوضوح وشفافية واعلان مراحل تنفيذ العدالة الاجتماعية بخطط زمنية وتحديد الرؤية الاستراتيجية للتعامل مع الملفات العالقة منذ ثورتي يناير ويونيه سواء محاكمات الاخوان أو التعامل مع الدول التي بدأت تتطاول علي هذا البلد وشعبها وأيضا آليات التعامل مع الأطراف اللاعبة في المشهد السياسي بما يضمن اختصار الوقت للوصول إلي الاستقرار الذي يدفع عجلة الانتاج ويجذب الاستثمارات العربية والأجنبية علي السواء وأخيرا وليس آخرا الضوابط القانونية والرسمية للتعامل مع وسائل الاعلام العام والخاص لأن هذا الشعب ليس لديه وقت للرفاهية أو التواكل وأن يكون شعار مرحلة ما بعد الاستفتاء "دقت ساعة العمل".
السيسي رئيساً لمصر.. ولكن
يوم بعد يوم يتأكد لدي الجميع في الداخل والخارج ان الشعب المصري سوف يختار الفريق أول عبدالفتاح السيسي رئيساً لمصر بالزحف الشعبي وبالطريقة التي يريدها هو فكما فوضه في مكافحة الارهاب في 26 يونيه 2013 فهو قادر علي تحقيق طموحاته وقراره وبغض النظر عن تداعيات هذا القرار داخليا وخارجيا فإن هذا الشعب لديه القدرة علي التحدي والصمود لأية آثار ناجمة عن قراره وتجاربه تؤكد ذلك منها عقب هزيمة يونيه 67 حينما رفض تنحي الزعيم الراحل عبدالناصر وأصر أن يكون معه شريك في الحكم ومسئولية قرار إزالة آثار هذه الهزيمة وكانت حرب الاستنزاف التي قادت الطريق إلي نصر أكتوبر 73 وكان شعارها "لا صوت يعلو فوق صوت المعركة".. اذن الواقع سوف يقود إلي تكليف الفريق بإدارة البلاد كرئيس والتي أصبحت لا تحتمل اضاعة مزيد من الوقت في المهاترات التي يقوم بها البعض والشارع المصري يعلم ولن ندخل في التفاصيل ولكن اذا أصبح الفريق رئيساً أصبح علي الشعب بأطيافه وفئاته أن يتنازل عن مطالبه الفئوية وأن يؤجل أحلامه الشخصية من أجل الحلم القومي "استقرار وأمن مصر وبنائها" وأن يكون الجميع علي قلب رجل واحد وأن نعمل جميعا لتكرار التاريخ الوطني للمصريين وأن نعطي الدرس للعالم بدوله ان مصر قادمة وبقوة وانها لن تنهزم ولا تنكسر أو تنهار.. أيضا علي الفريق أن يجعل جميع المصريين "شركاء معه" في الأزمات التي سوف تواجه البلاد وأيضا أحلامه التي هي بالضرورة أحلامهم.. إذا تحققت هذه المعادلات وغيرها من الأفكار التي تضيق بها المساحة علينا جميعا أن نبشر بأن مستقبل مصر أصبح في أيدي أبنائها بعد سنوات وسنوات والأيام بيننا.

_اخصائى طارق العرابى مجلس مدينة ميت سلسيل __________
ماتمنيت البكاء يوما ولكن هم الزمان ابكانى




....تمنيت ان اعيش كما تريد نفسى






ولكن عاشت نفسى كما يريد زمانى
avatar
طارق العرابى
مدير المنتدى
مدير المنتدى

عدد المساهمات : 1342
تاريخ التسجيل : 17/10/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eloraby.7olm.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى